الخياط يهنئ قرينة ملك البلاد المعظّم بمناسبة ذكرى تأسيس المجلس الأعلى للمرأة

UPDA

رفع سعادة المهندس أحمد عبدالعزيز الخياط الرئيس التنفيذي لهيئة التخطيط والتطوير العمراني أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة، قرينة ملك البلاد المعظّم رئيسة المجلس الأعلى للمرأة حفظها الله، بمناسبة الذكرى السنوية لتأسيس المجلس الأعلى للمرأة والتي تصادف 22 أغسطس من كل عام.

وأضاف سعادته أن هذه المناسبة السنوية تعّد فرصة لترسيخ الجهود البارزة في مجال تقدم المرأة البحرينية وتوثيق المزيد من النجاحات المشرّفة التي تحققت في مختلفة القطاعات وعلى كافة الأصعدة، وذلك بفضل الرعاية الكريمة التي تحظى بها المرأة البحرينية من لدن حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المعظّم حفظه الله ورعاه والمتابعة المستمرة من قبل صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله.

وأشاد الخياط بجهود المجلس الأعلى للمرأة برئاسة صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة قرينة ملك البلاد المعظّم حفظها الله في تحقيق مبدأ المساواة بين الجنسين وهو ما أسهم في تعزيز مكانة المرأة البحرينية ودعمها وترسيخ مكانتها كشريك أساسي في رفد كافة مسارات التنمية وبناء الوطن والنهوض به، وتدعيم حضورها على الصعيد المحلي والإقليمي والعالمي، ومنذ تأسيس المجلس الأعلى للمرأة عام 2001 وهو لايزال مستمرا في جهوده المباركة التي يبذلها في سبيل تعزيز تقدم المرأة البحرينية.

وكما نوّه الخياط بأن هيئة التخطيط والتطوير العمراني ممثلة في لجنة تكافؤ الفرص تسعى لتسخير كافة الإمكانيات المتاحة لتمكين الموظفات البحرينيات والارتقاء بهن لمواصلة مسيرة التطور والبناء، إيماناً بالدور الريادي للمرأة وكفاءتها في تحقيق أهداف وتطلعات الهيئة، مشيراً إلى أن نسبة الموظفات البحرينيات في الهيئة تبلغ حوالي 45% من إجمالي الكادر الوظيفي، وتمّثل نسبة العاملات منهن في الوظائف الاشرافية 25% وكما تبلغ نسبتهن 47% في الوظائف الهندسية في الهيئة.